Cultural Competency

Mercy Care believes that as our community continues to grow and become more ethnically diverse, the care that we provide is constantly evolving and becoming more complex. In our system of care, providers are encouraged to become more culturally competent, as well as to recognize the importance of health literacy. Addressing member’s concerns according to their literacy and culture, as well as providing language access services and culturally competent care are the priorities of Mercy Care's Cultural Competence Department. To achieve this, Mercy Care has developed a Cultural Competency Plan that addresses the diverse needs of our system, fosters internal and external collaboration, and ensures provision of high quality language services at no cost to the member.

 

How you can help patients get optimal care

بمرور الوقت، أصبح نظام الرعاية الصحية لدينا معقدًا بصورة متزايدة وتتطور الرعاية التي نقدمها باستمرار وتصبح أكثر تعقيدًا. وفي نفس الوقت، يواصل مجتمعنا في النمو والتطور من خلال تنوع عرقي بصورة أكبر. لذلك، فإن المسؤولية تقع على عاتق مقدمي الخدمات للتأكد من فهم المرضى لنظام الرعاية الخاص بهم.

هناك شيئان رئيسيان يمكنك فعلهما للمساعدة في التأكد من أن المرضى لديك يحصلون على أفضل رعاية ممكنة وأنهم يفهمون الرعاية التي يتلقونها.

1. Become a more culturally competent provider

This means understanding different cultures, especially your patients’ cultures, and how they view and access health care services. Additional resources pertaining to Cultures and Spiritual Traditions can be found with the U.S. Department of Health and Human Services Office of Minority Health and the National Center for Biotechnology Information (NCBI).  

Despite advances in health care diagnostic and treatment protocols, disparities remain. For example, Blacks are more likely to experience heart failure, stroke and high blood pressure than other ethnic groups. And while minority women are less likely to be diagnosed with breast cancer than Whites, Black women are more likely to die from disease.

To learn more about specific health care disparities, visit Healthy People 

هناك أسباب متنوعة وراء الفوارق في الرعاية الصحية. تساهم مواقع المرافق وسياسات التأمين الصحي في صنع هذه الفوارق كما تفعل أنماط الحياة التي قد تكون شائعة في مجتمعات الأقليات. إذًا، ما الذي يمكنك القيام به؟

كمقدم رعاية صحية، حتى اتخاذ القرار السريري غير المتعمد والقوالب النمطية والانحياز يمكن أن يكون لها تأثير. أثبتت الدراسات أن الأقلية أكثر احتمالاً للشعور بعدم احترام تفضيلاتهم والشعور بانخفاض مستوى الشراكة مع الأطباء وعدم الرضا عن مقابلات الرعاية الصحية الخاصة بهم.

It’s important to educate yourself on the meaning of culturally competent care and how to further develop your own cultural competence.

It’s important to understand some key traits of culturally competent providers. A culturally competent provider:

  • يكون على وعي بحالات التحيز لديه
  • يكون على علم بالثقافات الأخرى
  • يكون على وعي بالفوارق الصحية
  • يؤسس أرضية مشتركة
  • يبني الثقة
  • يحترم معتقدات المرضى وقيمهم
  • يحافظ على وجود اعتبار إيجابي غير مشروط ويحرص على نقله
  • يستخدم خدمات المترجم الفوري عند الحاجة

المصدر: National Medical Association

There are various models of cross-cultural communication. These models have been designed to provide doctors and nurses with simple, straightforward ways to view and approach patient communication.

من أحد النماذج هو منهج التعلم:

  • استمع بتعاطف وفهم لتصور المريض عن المشكلة.
  • اشرح تصوراتك حول المشكلة.
  • عليك الإقرار بأوجه الخلاف والتشابه وتناقش حولها.
  • قم بتوصية العلاج.
  • تفاوض حول العلاج.

Following these simple steps helps bring patients into the decision-making process – a process minorities often feel left out of.

Training resources for our providers

As part of our cultural competency program, we encourage our providers to access information on the Office of Minority Health's A Physician's Guide to Culturally Competent Care. The American Medical Association, American Academy of Family Physicians and the American College of Physicians endorse this program, which provides up to 9.0 hours of category 1 AMA credits at no cost.

2. Recognize the importance of health literacy

في أحيان كثيرة، يتواصل مقدمو الخدمات من خلال مستوى يتجاوز قدرة المريض على الفهم. وقد يؤدي ذلك إلى وجود أخطاء ونتائج سيئة وحتى دعاوى سوء الممارسة.

الإلمام بالأمور الصحية يشير إلى قدرة الشخص على الحصول على الخدمات والمعلومات الصحية الأساسية وفهمها واتباع التعليمات للعلاج. يُقدر بأن أكثر من ثُلث الأمريكان البالغين يفتقدون إلى الإلمام بالأمور الصحية بدرجة كافية.

وتكون معدلات انخفاض الإلمام بالأمور الصحية أكثر شيوعًا بين كبار السن والفقراء والأقليات والذين لا تكون الإنجليزية لغتهم الأم. يمكن أن يساعد أسلوب التواصل الأكثر ودية مع المريض - الأسلوب الذي يشجع على الأسئلة - المرضى أصحاب المستوى المحدود فيما يتعلق بالإلمام بالأمور الصحية في فهم تشخيصاتهم وعلاجاتهم بصورة أفضل. علاوة على أن ذلك يزيد من النتائج الإيجابية ويقلل من مخاطر دعاوى سوء الممارسة.

معرفة المزيد حول الكفاءة الثقافية أو الإلمام بالأمور الصحية

 

 

الأشخاص أصحاب المستوى المنخفض في الإلمام بالأمور الصحية:

  • يبلغون عن حالة صحة عامة أسوأ
  • أقل احتمالاً في الاستفادة من الفحص
  • يكتشفون في المراحل الأخيرة من المرض
  • أقل احتمالاً في دخول المستشفى
  • لديهم فهم أسوأ للعلاج
  • لديه التزام أقل تجاه النظم العلاجية الطبية

إذا لاحظت أنت أو موظفوك أن هذه النماذج غير مكتملة أو غير معبأة بشكل دقيق أو أن المريض كثيرًا ما يغيب عن مواعيده ولا يلتزم بالدواء أو لا يحصل على فحوصات مخبرية أو تصويرية موصوفة، فقد يكون مستوى المريض في معرفة الأمور الصحية محدودًا.

It’s important to make sure you engage in patient-friendly communication, using easy-to-understand language in both conversation and your written materials. Here are some things you can do to help patients understand their medical care.

10 tips for clearer patient communication:

  1. اطلب من المرضى إحضار أدويتهم حتى لا يحتاجوا إلى تحديدها كلها خلال الموعد.
  2. اعرض المساعدة في تعبئة النماذج.
  3. تأكد أن النماذج مقدمة بلغة المريض.
  4. تأكد من أن أي نشرات سهلة القراءة والفهم.
  5. تحدث ببطء أكثر.
  6. لا تغمر المريض بمعلومات كثيرة للغاية. كن بسيطًا ومختصرًا.
  7. تجنب استخدام المصطلحات الطبية.
  8. ضع في اعتبارك عرض أو رسم صور للمساعدة في الفهم.
  9. اطلب من المرضى تكرار تعليماتك حتى تتأكد من فهمهم لها.
  10. Encourage questions. Using the Ask Me 3 program can help patients feel comfortable.

For more tips on communicating with patients and improving health literacy, download the manual for physicians, Health Literacy and Patient Safety

المصدر: الإلمام بالأمور الصحية وسلامة المرضى: مساعدة المرضى في الفهم، ‎© 2007 American Medical Association Foundation وAmerican Medical Association.